كيف تختار فريق عمل ناجح ؟ 6 أشخاص لا تبدأ مشروعك بدونهم!

كيف تختار فريق عمل ناجح لمشروعك ريادة الاعمال
تعرفنا على ما هى ريادة الأعمال واهم الاسباب التى تدفع الكثير من الشباب العربى فى الانضمام الى رواد الاعمال والبدء فى تنفيذ مشروعاتهم المبتكرة وافكارهم الابداعية بالاضافة الى اهم النصائح والمبادىء التى يجب ان يتحلى بها رائد الاعمال ليتمكن من الاستمرار والنجاح ومن اهم الامور التى تهم كل رائد اعمال ايضا وكل صاحب مشروع او عمل هى فريق العمل الخاص بة فهو عنضر اساسى ومهم فى نجاح اى عمل ولذلك فهذة هى اهم النقاط التى يجب عليك الاهتمام بها عند اختيار فريق عملك لتحصل على فريق عمل ناجح ورائع يدفع بمشروعك الى الامام 

تحتاج كل شركة و مؤسسة لفريق عمل أو عدة فرق حسب حجمها و عدد أقسامها، فبعض الشركات قد تحتاج إلى بضع موظفين فقط وشركات أخرى قد تحتاج ربما إلى أكثر من 50 موظف، و تعد مهمة بناء و تكوين فريق عمل مناسب و قادر على تخطي تحديات العمل و الإبداع واحدة من أكبر العقبات التي تواجه بالفعل مؤسس الشركة أو المشروع .

في هذا المقال سنتحدث بالفعل عن كيفية بناء و تكوين فريق عمل ناجح يقود شركتك نحو القمة، فريق عمل نشيط مؤمن بفكرتك و قادر للعمل لساعات طويلة دون ملل و لا كلل و لا تذمر .

 

رؤية عامة و شاملة عن فريق العمل

قبل أن تشرع في البحث عن أفراد عليك أولا أن تحدد كم عدد شخص تحتاجه للعمل معك ، و من البداية عليك أن تحدد بدقة الحاجة من كل واحد منهم ، مثلا في فريق عمل لموقع إخباري سأحتاج لمدون ينشئ المحتوى إضافة إلى موظف مسؤول عن الشبكات الإجتماعية و أخر مسؤول عن السيو و التسويق على محركات البحث إضافة إلى دعم فني متخصص في تطوير الموقع، حدد أنت كم شخص تحتاج إليه و تخصصاتهم .

 

 الإيمان بالفكرة و المسؤولية

تحتاج في فريق عملك إلى أشخاص يشاطرونك الإرادة بإنجاح العمل و يؤمنون لحد الجنون بالفكرة التي تعمل على توطينها و تجسيدها على أرض الواقع ، فهذا الإيمان هو الذي سيجعلهم مسؤولين و قادرين على تحمل المسؤولية في حضورك أو غيابك .

 

 دع العواطف جانبا نحن هنا في العمل

الإنسان عاطفي بطبعه و الفاشل هو الذي يورط العواطف في أمور العمل لتقوده إلى التهور في التعامل و التصرف فيصبح مكروها لدى الأخرين، و عند بناء فريق عمل أنت بحاجة لإبعاد عواطفك إتجاه هذا الأمر فقد توظف أخا لك رغم أنه بعيد عن مجالك و كل هذا بسبب حبك له و إرادتك في أن يكون أفضل ، لكن النتيجة الحتمية لمثل هذه القرارات هي إنهيار الفريق لاحقا أو ربما التمهيد لحالة من الكراهية خصوصا عندما تذكره كل مرة أنك أدخلته لفريق العمل كمعاملة خاصة منك و ليس لأنه قادر على المساهمة بقوة في إنجاح فكرتك .

 

 فريق عمل منفتح على الأراء و التواصل

واحدة من أهم المعايير التي يجب أن تتوفر في أفراد الفريق الذي أنت بصدد تكوينه هي القدرة على التواصل و تبادل الأراء و النقاش بكل ود مع بعضهم البعض، بعيدا عن الكراهية و المنافسة الخبيثة أو السعي لإقصاء الأخر كما يحدث في بعض فرق العمل و دون نفاق أو مجاملة أو خجل من طرح الأفكار .

 

 مواهب جيدة و القدرة على الإبتكار

تحتاج في فريق عملك إلى أشخاص موهوبين في عملهم، لديهم القدرة على الإبداع و الخروج بالإبتكارات و الإضافات الجديدة، لا يحبون التوقف عن الإبداع و لديهم خيال واسع لطرح أفكار جنونية يمكنها أن تطبق لتنافس بها بقوة في السوق .

 

أفراد لا يتوقفون عن تطوير أنفسهم

نعم هذه النقطة مهمة جدا بالنسبة لك و لكل شخص يعمل في أي مجال، بدون التطوير الذاتي و تعلم المزيد و الإطلاع على الجديد فلن تقود السوق .من الجيد أن تعمل بين حين و أخر على إرسالهم لدورات تكوينية في المجال ، لكن في ذات الوقت عليهم أن يعملوا على تطوير معارفهم خارج إطار العمل و أثناء أوقات فراغهم .

 

 فريق عمل قادر على الإشتغال تحث الضغط

في ظل ضغط العمل أنت بحاجة فعلا لفريق قادر للإشتغال أحيانا بجدية و ارتياح وسط مشاكل كبيرة مع قدرتهم على حلها بسعادة و ثقة و تعاون و انسجام، فالحقيقة التي تحدث في الشركات التي تحمل فرق عمل كبيرة أنه في ظل وقوع مشكلة يلجأ الجميع للإتهامات و سحب الثقة و الإنسجام مع لوم الأخر على أنه السبب .

 

كيفية التعامل مع فريق العمل

تعامل بشكل جيد مع كل عضو في الفريق

عامل أعضاء فريق عملك و كأنهم من عائلتك و تجنب معاملة السيد للعبد لأنها لم تعد تنفع هذه الأيام، أترك لكل عضو مساحة للحرية و الإبداع و تحمل المسؤولية و تجنب التدخل في تفاصيل عمله كثيرا لأنها تضايقه و تعطيه إنطباع على أنك لا تثق به .

 

شجع كل فرد و استمع إليهم جيدا

كونك تقود فريق عملك فهذا لا يسمح لك بالحديث طيلة الوقت و طرح أفكارك و الحكم عليها بأنها ناجحة دون أدنى مناقشة من بقية أعضاء الفريق، رحب باقتراحاتهم دونها أمامهم و دون معها أسماء أصحابها و عند استعراضها أذكر أسماء من اقترحوها بالتفصيل، هذا يعطي لهم الإنطباع بأنك منفتح على أراءهم بل و تأخدها محمل الجد .

 

التقدير و الشكر

الشكر له قوة روحية و نفسية كبيرة جدا خصوصا إذا كان نابعا من قلبك بإخلاص و صدق، أشكر كل شخص بعد الإنتهاء من مهمته أو بعد نهاية اليوم كي يعود إلى منزله و هو سعيد و قد نسي أيضا تعب العمل و المشاكل التي واجهها في يومه .                              من جهة أخرى عندما يحقق فريق العمل قفزة نوعية و تزداد الأرباح من مشروعك لا تنسى إضافة مكافأة مادية لكل واحد منهم على الأجرة التي يحصل عليها شهريا ، هذا يعطيهم الأمل على أن الأمور معك ستكون بخير لذا لن يفكر أي فرد في الإنتقال لشركة منافسة بسبب الراتب .

“6 أشخاص لا تبدأ مشروعك بدونهم!”

إبدأ مشروعك الريادي برفقـة هذه النماذج الست من الأشخاص حولك، والمؤكـد أنك ستصل إلى تحقيق النجـاح في زمن قياسي !

1- العبقري:

لا بد لكل شركة ناشئة أن يكون فيها ذلك الشخص العبقري القادر على قيادة البرنامج التقني للمنشأة الوليدة، هذا الشخص لديه المعرفة والإلمام بكل الأمور التقنية اللازمة في برنامج عمل المشروع الجديد.

 

2- القائد :

ما يحتاجه أي مشروع هو القائد وليس المدير، وغالباً ما يكون المدير التنفيذي للمنشأة.

الديمقراطية مسألة رائعة بالفعل، ولكن إذا كان الفريق المؤسس للمشروع يتألف من عدة أشخاص لهم آرائهم المختلفة والمتوازنة فلا مكان للديمقراطية في ريادة الأعمال. المشاريع الريادية بشكل خاص تحتاج إلى القائد أو الزعيم صاحب الشخصية القوية القادر على قيادة المنشأة في كافة الظروف.

 

3- المخضرم:

غالباً ما يكون هذا الشخص غير موجود ضمن فرق ريادة الأعمال المكونة من الشباب صغار السن، وهذا ما يعتبر خطأ فادح.

الشخص المخضرم لديه الخبرة والتجربة وربما يكون قادراً على التنبؤ بالمطبات التي قد تتعرض لها أو المتاهات التي قد تضطر لدخولها.

 

4- وحش المبيعات:

ما قيمة مشروعك إذا قمت بإنتاج شيء مميز وغير مألوف ولكنك بالمقابل لم تستطع بيعه !

وحش المبيعات هو الشخص الذي يجبر عملائك على دفع مبالغ كبيرة مقابل الحصول عى منتجك أو خدمتك وهم في قمة السعادة، ببساطة هو مموّل غير مباشر لمشروعك.

 

5- النجم:

قد يكون النجم هو نفسه العبقري أو القائد، ولكنه ببساطة هو الشخص القادر على حشد الناس حولهم وتغيير آرائهم لمصلحة الشركة.

لهذا الشخص نظرته الخاصة للتسويق الاستراتيجي، هو الرجل الذي يدير المفاوضات مع العملاء والموردين والمنافسين وهو الرجل الذي ترسله للمؤتمرات ليخطف الأضواء من الجميع وهو الناطق الرسمي باسم مؤسستك.

 

6- أخصائي العلوم المالية:

عند البدء بالمشروع ونيتك طرح منتجك الجديد ضمن الأسواق لا بد لك أن تحسب التكاليف بدقة فأي تفصيل مهما كان تافهاً قد يؤدي إلى خسارة هائلة وبالتالي الفشل، ووجود شخصية مالية مهمة لديها الخبرة في التعامل مع الأرقام بكفاءة وتحويلها إلى بيانات تستطيع ترجمتها إلى خطط ناجحة.

 

في النهاية،،

فريق عملك  بحاجة إلى مواهب حقيقية و أناس يتميزون بالمسؤولية و الضمير الحي من أجل إثقان العمل مع تطوير أنفسهم بإستمرار و التعامل معهم بحب و ثقة و إخلاص و أن تكون القيم نفسها مزروعة في العلاقات بينهم و الأهم أن يشتغل الجميع على الإستراتيجية التي رسمتها بناء على إقتراحاتهم و إضافاتك، في هذه الحالة أنت مع فريق عمل سيقود شركتك إلى القمة !

بقلم بثينة الفخرانى

كيف تختار فريق عمل ناجح ؟ 6 أشخاص لا تبدأ مشروعك بدونهم!
كيف تختار فريق عمل ناجح ؟ 6 أشخاص لا تبدأ مشروعك بدونهم!

We will be happy to hear your thoughts

إضافة تعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.